تذكرتك الى عيش سفاري
"عيش سفاري"... أول برنامج تلفزيون واقع مُوجّه للفتيان والفتيات في العالم العربي. وتقوم فكرة البرنامج على التنافس بين فريقين يعيشان في معسكر يتم تشييده في البيئة الطبيعية، من أجل تنفيذ مهام محدّدة يوجّههم لها مقدّم البرنامج ويشرف على تنفيذها. ويساعد البرنامج الأصدقاء على تعلـّم روح التعاون والمثابرة، وخوض غمار الحياة بشكل يغرس في نفوسهم الصبر والشجاعة والجرأة دون الإعتماد على " بابا " أو " ماما "
وبعد قطع نصف الكرة الارضية بالطائرات والقوارب للوصول الى جزيرة اوقيانوسيا الأسترالية , بدأ الاولاد والبنات بنصب الخيم استعدادا للمنافسة طوال 30 يوما سوف يعيشون فيها في جزيرة نائية مليئة بالمخاطر.
ويعكس برنامج "عيش سفاري" حرص قناة mbc3 على تنمية ذكاء العقول وقوة الاجساد في الجيل الناشئ، وذلك من خلال مجموعة من التحديات والمغامرات التي من شأنها أن تدفعهم إلى تحمـّل المسؤولية والاعتماد على النفس، والثقة بالذات. كما تساهم تلك الأحداث والمفارقات في تحفيزهم على التفكير الإيجابي، وتسخير طاقاتهم الكامنة والاستفادة منها بأقصى حد في الحياة العملية.
الموسم الأول من "عيش سفاري" بدأ في العام 2005، وتم تصويره في جنوب إفريقيا، وقد لاقى نجاحاً جماهيرياً كبيراً حفـّز قناة mbc3 على إنتاج الموسم الثاني الذي صوّرته في العام 2006 في تايلاند. أما في هذا العام، فتحمّس عشرات الآلاف من الفتيان والفتيات للاشتراك في "عيش سفاري 3"، لا سيما وأن مغامرات وتحديات الموسم الثالث صوّرت في جزيرة نائية تتمتع بأجواء استوائية شمالي شرق أستراليا.
بدأ الموسم الثالث لبرنامج "عيش سفاري" بجولة خاصة عدد من البلدان العربية من بينها المملكة العربية السعودية، ودولة الإمارات، ومصر، والمغرب لاختيار 16 متسابقاً. ويحتلى الشجعان ببعص الصفات التي تميّزهم عن نظرائهم، منها الأقدام، والإصرار، وحب المغامرة والتحدي، ومساعدة الآخرين. وكانت قناة mbc3 قد أعلنت عن فتح باب التسجيل للاشتراك في الموسم الثالث من برنامج "عيش سفاري" في مايو 2007. وقد تلقـت القناة خلال الساعات الأولى من الإعلان مجموعة هائلة من الرسائل الإلكترونية للاشتراك بالموسم الثالث، وقد بلغ عددها في الأربع ساعات الأولى 7 آلاف رسالة.
وسيتابع المنتدى الإلكتروني الخاص بالموسم الثالث لبرنامج "عيش سفاري" على الموقع: www.mbc3.net انطباعات المشاهدين، ومدى استفادتهم من القيم العالية التي اكتسبها الشجعان من خلال هذه التجربة والمغامرة الكاملة.